7 نصائح منقذة لشراء العقارات في ظل ركود سوق العقارات

ركود سوق العقارات هو من أكبر مخاوف المشتري وذلك لأنه من الصعب التنبؤ به. في حين أن ركود سوق العقارات يعرض العديد من الفرص للمشترين والمستثمرين، فإنه ليس من السهل العبور خلاله بنجاح. إذا قمت باتخاذ القرار الصحيح والمدروس، فإن الشراء في هذا الوقت الحرج قد يكون مفيد بالنسبة لك. كل ذلك يعتمد على فهم متى تشتري عقار ومتى تبحث عن غيره.

عندما يفوق العرض الطلب، سوف تنخفض الأسعار. وإذا كنت تريد شراء منزل، فهذا نبأ عظيم. سوف تكون قادراً على شراء منزل أحلامك بسعر مخفض. ولكن كمستثمر، يجب أن تكون حذرا من ما يحمله المستقبل لعقارك الجديد. هذه 7 نصائح من شأنها أن تساعدك على التعامل مع ركود سوق العقارات.

 

دراسة السوق

لا تتعجل لاستغلال هذا الركود لأنك تحتاج إلى القيام بواجبك الأول. ابحث عبر الإنترنت عن العقارات المعروضة للبيع في المنطقة التي ترغب في شراء ممتلكات فيها. تعرف على النطاق السعري للمنطقة لتستطيع تحديد القيمة التي تعد فعلاً منخفضة مقارنةً بالسوق. وعلاوة على ذلك، تعرف على المنطقة والخطط المستقبلية لها

. يجب أن تسعى للبحث في الأحياء الواعدة التي من المرجح أن ترتفع في القيمة. تحدث إلى العديد من أصحاب العقارات والوكلاء العقاريين لفهم مدى الاستثمار قبل اتخاذ قرارك الأخير. وبمجرد الانتهاء من البحث، ستكون أكثر عرضة لاتخاذ قرار مستنير قبل الاستثمار في الممتلكات.

رتب أمورك المالية

هذه خطوة واضحة ومهمة لأن إعداد أموالك شيء لا يمكنك التغاضي عنه. على الرغم من أن أسعار العقارات قد تكون منخفضة، فإنها لا تزال التزام سيكون عليك تحمله. إذا كنت ستبحث عن قرض عقاري لتمويل الشراء، فمن الأفضل ضمان إمكانية الحصول عليه قبل التوقيع على أوراق المنزل. بالإضافة الى ذلك، يجب أن تتمعن في العقار لتقدر المبلغ الواجب انفاقه على الإصلاحات.

لا تتسرع في شراء أي عقار قبل ترتيب جميع شؤونك المالية بهذه الطريقة، لديك فرصة أفضل لضمان عملية بيع ناجحة في ظل ركود سوق العقارات.

ابحث عن المبيعات السريعة

كل حين وآخر، قد تجد عقار حيث يحاول المالك بيعه على وجه السرعة. وهذا، بطبيعة الحال، هو أفضل فرصة للمشتري لأنه يعطيه قوة المساومة. والمفتاح لإيجاد مثل هذه الفرصة هو أن تعرف كم من الوقت كان المنزل معروض للبيع في السوق وإذا كان قد خضع لتخفيض في السعر عدة مرات.

في معظم الأحوال، هذا يشير إلى أن المالك يحاول البيع بأي وسيلة ممكنة. إذا كنت قد عثرت على مثل هذه الفرص النادرة فيمكنك جعلها تعمل في صالحك. اسأل البائع إذا كان على استعداد لإضافة أي أثاث أو تركيبات إلى الصفقة. وعلاوة على ذلك، اسأل ما إذا كان على استعداد لتغطية تكاليف إنهاء الصفقة كليا أو جزئيا. هذه الفرصة النادرة قد تكون كل ما تحتاجه.

التفاوض

المفاوضات هي جزء أبدي من مبيعات العقارات وهي دائما قابلة للتنفيذ ومفيدة للشاري. في ظل ركود سوق العقارات، يريد أصحاب العقارات البيع بقدر ما تريد أنت الشراء. وهذا يعني أن معظمهم أكثر استعدادا للتفاوض على الأسعار من أجل إبرام الصفقة.

ومع ذلك، عليك أن تكون ذكي في التعامل مع هذا الموضوع. اعرف متى تبدأ المفاوضات ومتى تستسلم لأن في نهاية اليوم أنت لا تريد أن تفقد هذه الصفقة.

في بعض الأحيان، من الأفضل أن تبتعد عن الصفقة

نعم، قد لا تجد عقارا واعدا مثل هذا، ولكن ليس كل شيء على ما يبدو. فإنه من السهل أن تدفع نفسك لشراء منزل، ولكن هذا ليس قراراً سليماً. حدد لنفسك ميزانية والتزم بها مهما حدث.

إذا كنت غير قادر على التوصل إلى صفقة مربحة فابتعد عنها وابحث عن غيرها. تذكر أنه في ظل ركود سوق العقارات، هناك دائما العديد من الخيارات أمامك. أيضا، الزيادة في العرض تمنحك أنت كمشتري كل السلطة. لا تقلق كثيرا عن فقدان المنزل الذي تحلم به وحاول العثور على سعر عادل يمكنك تحمله.

لا تقبل بحروب المفاوضات

حروب المفاوضات هي مضيعة للوقت، وخاصة في أوقات ركود سوق العقارات. عند هذه المرحلة، تكون الأسعار منخفضة بما فيه الكفاية، لذلك لا داعي لمحاولة خفضها أكثر من اللازم. حدد السعر الذي تريد استثماره وحاول التفاوض للوصول اليه.

وفي حالة رفض البائع هذا السعر فعليك ترك العقار والبحث عن غيره. هذه ليست منافسة تريد الفوز فيها ولكنها فرصة استثمارية يجب أن تستغلها وتنتفع بها. من أجل تجنب إضاعة وقتك، وربما مالك، ابتعد عن حروب المفاوضات وتذكر أن هناك العديد من الفرص الأخرى في انتظارك.

تعرف على البائع والعقار

من المهم أن تتعرف على الوضع المحيط بالعقار إذا كنت ترغب في شرائه. إذا كان ممكنا، اسأل عن سبب بيع العقار وإذا كان هناك أي مشاكل حوله. ربما البائع لا يمكنه مواكبة دفع قرض العقار أو ربما وجد منزل آخر ويريد بيع منزله الحالي على الفور. فهم الملكية وصاحبها ولماذا يتم بيعها يمكن أن يكون مفيد بالنسبة لك. قد تساعدك هذه الأمور على الحصول على صفقة أفضل أو الابتعاد عن العقار والبحث عن آخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المنشورات ذات الصلة

Compare

01004353926